نبذة الناشر:
فمع تطور مجتمع المعلومات، انتقلنا من إدارة الوثائق الورقية إلى إدارة قواعد البيانات الرقمية الكبيرة. إن جميع أنشطتنا اليوم تتكون من عنصر معلوماتي الذي يعبر من خلال الشبكات الرقمية، سواء كنا بصدد الاتصال أو السفر أو الاستهلاك. وبهذا المعنى فإن الإنترنت تتمتع بقيمة المرفق العام. إن البيانات الشخصية التي يتم جمعها وتحليلها تتخذ أشكالا عديدة، ناتجة عن وضع أنظمة المراقبة بالفيديو ، والتنصت على الهاتف، والاستخدام المتزايد للشبكات الاجتماعية، وتحديد الموقع الجغرافي أو تطوير التجارة الإلكترونية.. وقد تفاقمت المنازعات المتعلقة بحرمة الحياة الخاصة مع انتشار تكنولوجيا المعلومات ودمقرطة استخدام الإنترنت والهاتف النقّال .

تحميل الكتاب