أ.م . امجد زين العابدين طعمة

مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية

2021, المجلد 18, العدد 73, الصفحات 101-122

الخلاصة

برزت منذ مدة العديد من مبادرات التعاون الأوروبي في المجالات العسكرية والدفاعية، وذلك لأسباب اهمها اتساع مساحة الادراك الامني الاوربي، وتصاعد مستوى التحديات والتهديدات الأمنية، التي تقترب جغرافياً من حدود الاتحاد الاوربي، فضلاً عن تزايد عدد الأزمات في العالم، والتي يمكن ان ينعكس على عموم الامن في أوروبا، كل هذه العوامل ادت الى الدفع نحو إدراك اهمية الاعتماد الذاتي الاوربي والابتعاد عن رهن امن الدول الاوربية بالاستراتيجيات المتصارعة للقوى الفاعلة في النظام الدولي. تحاول الدراسة، تقديم رؤية لمستقبل التعاون العسكري الأوروبي، والشكل الذي يمكن ان تكون عليه، في ظل وجود رغبة واضحة من بعض الدول الأوروبية الفاعلة، لإعادة صياغة السياسة المشتركة في هذا المجال، وتوقيع بعض الاتفاقيات او المعاهدات التي تمكنَها بشكل او بآخر من تعزيز فرصها، ومجابهة التحديات الكبيرة التي تواجهها، في ضوء المتغيرات المتسارعة، وفي مقدمتها خروج بريطانيا من الاتحاد الاوربي، والتوجهات الأمنية لفرنسا والمانيا، وتداعيات الارهاب والهجرة والازمة الأوكرانية والدور الروسي في أوروبا، بالإضافة الى تزايد القناعات بان التنسيق المشترك يمكن ان يفضي الى ادوار اوربية أفضل في مجابهة التحديات، مع وجود رغبة واضحة لدى اغلب دول القارة للتحرك عبر مسارات جديدة من اجل تعزيز العمل الأوروبي المشترك.

تحميل الدراسة