ملخص الدراسة

هدفت الدراسة إلى التعرف على المعالجة الصحفية لصحيفتي الدراسة لانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي للمقدسات الدينية في فلسطين، والوقوف على أوجه الشبه والاختلاف في معالجة صحيفتي الدراسة القضايا انتهاكات المقدسات، وتحديد الفنون الصحفية وعناصر الإبراز التي وأجرى الباحث دراسته على صحيفتي فلسطين والحياة الجديدة، واختار الأعداد عن طريق عينة عشوائية منتظمة بأسلوب الأسبوع الصناعي، وبلغت 50 عددة لكل صحيفة في الفترة الزمنية ما بين 1-4-2016 حتى 1-4-2018 .

وتعد هذه الدراسة من الدراسات الوصفية، التي استخدم الباحث في إطارها منهج المسح، ووظف فيه أسلوب تحليل المضمون، ومنهج دراسة العلاقات المتبادلة، وفي اطاره أسلوب المقارنة المنهجية، واستخدم فيها نظرية ترتيب الأولويات الأجندة”، فيما كانت استمارة تحليل المضمون أداة الدراسة .

وقد خلصت الدراسة التحليلية إلى عدة نتائج، من أبرزها: أن المسجد الأقصى من أكثر الأماكن المقدسة عرضة للانتهاكات، كما أظهرت النتائج تفوق الخبر الصحفي على الفنون الأخرى بنسبة بلغت (53%)، مع الاعتماد على المراسل الصحفي كمصدر أساسي للمعلومات بنسبة بلغت % 23 . 3 ، كما أظهرت أن اتجاه التغطية في صحيفتي الدراسة كان إيجابيا، وبينت ضعف استخدام العناصر التيبوغرافية في صحيفتي الدراسة. وخرجت الدراسة بعدة توصيات، منها، ضرورة إبراز صحيفتي الدراسة الموضوعات انتهاكات المقدسات على صفحتها الرئيسية وعدم الاكتفاء بنشرها في الصفحات الداخلية، وضرورة استخدام وسائل الإبراز، وضرورة الاهتمام بالصور والرسوم خاصة الكاريكاتير.

تحميل الرسالة