الكاتب : الكفارنة أحمد عارف أرحيل .

الملخص

تشكل العلاقة بين الشرق والغرب احد الإشكالات التي أخذت الكثير من جهد المؤسسات الرسمية السياسية وغير الرسمية في الشرق- والوطن العربي على وجه الخصوص من جهة والغرب من جهة أخرى . إن العالم اليوم مدعو أكثر من اى وقت مضى إلى الدخول في حوار بصورة هادفة على كافة المستويات ليثبت جدارته وأهليته ومساهمته في صياغة الحضارة الإنسانية الراقية بالرغم من اختلاف التفافات وتعدد الألوان واللغات , ولا يمكن تصور طي المسافة الشاسعة بين الشرق والغرب بسهولة رغم التقدم التكنولجى المعاصر لان كلا الطرفين لم يتخلصا بعد من عقدة الماضي التي تحمل فى ثناياها صوراً من صور الصراع الحضاري والديني والاقتصادي . وهنا تأتى أهمية الحوار والوقوف على المعوقات التى تقف حجر عثرة فى طريقة من اجل التعرف على الأخر والتواصل معه والاتفاق على القواسم المشتركة لعيش حضارة واحدة واسعة متعددة الروافد والملامح وعيش ثقافة جديدة تسودها لغة التسامح والسلام والعدل والإنسانية بدل تجرع مرارة الحرب والهيمنة وإقصاء الآخر

تحميل الدراسة