منطقة الشرق الاوسط ما بعد أزمة كورونا: تحديات الوباء الجيواستراتيجي

تشغل مرحلة “ما بعد كورونا” مراكزَ البحث والدراسات في عدد من المناطق و الدول التي تولي “مراكز التفكير”فيها مكانة هامة تعني برصد واستقراء مختلف التغيرات الاقليمية والدولية واستشرافها.

اليوم وفي ظل ما الواقع الحالي أكثر الاسئلة طرحا تتمحور حول طبيعة النظام العالمي الذي يمكن ان يتبلور من بعد جائحة كورونا؟ومستقبل بعض المناطق التي تشهد اوضاعا خاصة وغير مستقرة ؟، بيد ان هذا السؤال يتردد في مختلف عواصم العالم، لكن له وقع خاص عندما يتعلق الأمر بالمنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط بصفة خاصة باعتبارها احد أهم بؤر التوتر على المستوى العالمي ،فهذه المنطقة، كانت حقل الاختبار الأول عند الانتقال من نظام “الثنائية القطبية” إلى نظام القطب الواحد كما أنها أول إقليم يحتضن قوى دولية تتحدى الأحادية القطبية(روسيا في سوريا ، والصين ضمن مبادرة الحزام الحريري)

بيد ان العديد من الدراسات الاستشرافية واكثر الباحثين السياسيين تفاؤلا ترون انه من المؤكد ان الشرق الأوسط ما بعد كورونا لن يكون كما هو عليه الحال الان ،فالمنطقة منذ فترة طويلة واقعة على “رمال متحركة”،ومع الواقع المفاجئ الذي فرضه وباء كورونا قد ينتقل هذا الاخير من طبيعته المبنية على أزمة وباء طبية الى وباء جيواستراتيجي شامل في المنطقة يحدث شرخا عميقا في الاوضاع الداخلية والقطرية والعلاقات البينية والتوازنات والتفاعلات الاقليمية بما يولد تفاقم كبير في التوترات الداخلية و الإقليمية على طول خطوط الصدع والمواجهة التي عرفت نوعا من الركود الحذر مع هذه الازمة.

الجدير بالذكر أن نماذج الاقتصاد الريعي التي وضعتها الدول الخليجية المنتجة للنفط لم تعد قادرة ايضا على توفير نفس مستويات التنمية الاقتصادية والرفاه المادي الذي يضمن الاستقرار السياسي الداخلي وارضاء بعض الوكلاء “الدولاتييتن” واللادولاتيين” في المنطقة مما يرفع من حجم مخاطر الصدع والمواجهة ،كما أن صراع التموقع لم يعد مقتصرا على القوى الكبرى و الاقليمية ذات المطامع الاقتصادية او الايديولوجية بل تعدى ذلك الى فواعل غير دولاتية ما فتئت تستعرض قوتها و عضلاتها وتهدد بتقسيم المنطقة تطبيقا لاجندات دولية مختلفة . عموما أمام منطقة الشرق الأوسط مخاض عسير وتحديات خطيرة في مرحلة ما بعد كورونا،والمؤشرات السابقة والحالية تشير الى ذلك بقوة .

تحميل نسخة pdf –

منطقة الشرق الاوسط ما بعد أزمة كورونا تحديات الوباء الجيواستراتيجي

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

I hold a Bachelor's degree in Political Science and International Relations in addition to a Master's degree in International Security Studies. Alongside this, I have a passion for web development. During my studies, I acquired a strong understanding of fundamental political concepts and theories in international relations, security studies, and strategic studies.

Articles: 14402

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *