الخلاصة

يهدف البحث إلى تسليط الضوء على موقف تركيا من تطورات البرنامج النووي الايراني منذ مجيء حزب العدالة والتنمية إلى السلطة في تركيا عام 2002 وحتى عام 2019، وانعكاس ذلك الموقف على العلاقات التركية-الأمريكية وهي المدة التي شهدت تطورات مهمة فيما يتعلق بالبرنامج النووي الإيراني وتطورات الموقف الأمريكي منه، لاسيما عندما تم التوقيع على الاتفاق النووي عام 2015 بين ايران والدول الكبرى في عهد الرئيس باراك اوباما، ثم ما لبثت الولايات لمتحدة في عهد الرئيس دونالد ترامب بالانسحاب من هذه الاتفاقية عام 2018 للعديد من الاسباب التي سيتناولها البحث بالتفصيل، وموقف تركيا من تلك التطورات.

تحميل الدراسة