في إطار التماشي مع الأوضاع الوطنية الراهنة وإيمانا بدور الجامعة الجزائرية في خدمة قضايا البلاد، ينظم مخبر_الحوكمة_والتنمية_المستدامة رفقة #نادي_فينيكس وتحت رعاية السيد رئيس الجامعة البروفيسور خالد_رامول وكذا السيد عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية الدكتور عقاب_عبدالصمد ندوة أكاديمية بعنوان “نظرة وحلول دستورية لأزمة النظام السياسي الجزائري على ضوء الحراك الشعبي” وهذا يوم الخميس 30 ماي 2019 بقاعة المناقشات الجديدة بالطابق الأرضي بداية من 09:30 سا.

#محاور_الندوة:
– الرقابة الشعبية أو الرقابة المباشرة.
– الحق في التجمع والتظاهر السلمي.
– حق الرفض الشعبي والاقتراح الشعبي.
– الحلول الدستورية للخروج من الأزمة.
– الامتياز القضائي وأثره على سير ملفات الفساد.
– الأبعاد الوطنية والدولية للحراك الشعبي.

#أهمية_الندوة:
– إيجاد آليات الاستجابة لمطالب الحراك الشعبي.
– تنوير الرأي العام بأبعاد الأزمة سياسيا، دستوريا، وطنيا دوليا
– توضيح إجراءات محاكمة الفاسدين (الامتياز القضائي)

يشرف على الندوة خيرة أساتذة كلية الحقوق والعلوم السياسية ويشارك فيها مختصون من مختلف جامعات الوطن.

الرئيس الشرفي للندوة: الأستاذ خالد رامول.
رئيس الندوة: الدكتور خريف عبد الوهاب.
رئيس اللجنة العلمية: الدكتور جمال بن سالم.

وعليه، تتشرف كلية الحقوق والعلوم السياسية وكذا مخبر الحوكمة والتنمية المستدامة رفقة النادي العلمي فينيكس بتوجيه دعوة عامة لحضور الندوة لإثراء النقاش العلمي الأكاديمي .