تركزت هذه الدراسة على النزاعات الحدودية، وخاصة على النزاعين الصيني الهندي، وكذا الأذربيجاني الأرمني، حيث ركزت الدراسة على معرفة وظائف واتجاهات الحدود، وكذا أسباب تلك النزاعات، ومواقف الأطراف التي تدخلت لمساندة أحد الأطراف ومبرراتها، وقد توصلت الدراسة إلى وجود اختلاف في الأسباب والدوافع التي أثارت تلك المنازعات، وكذا الأدوات المستخدمة من قبل كل طرف لحسم النزاع، كما توصلت الدراسة إلى وجود اختلاف في دوافع تدخل تلك الأطراف؛ لمساندة طرف ضد الطرف الآخر.

تحميل الدراسة