من المنتظر أن تفرج وزارة التربية عن مقترح مشروع القانون الأساسي لعمال القطاع، نهاية الشهر الجاري، و هي مسودة ستحدث “ثورة” حقيقية، بالنظر إلى عدد الأسلاك الذي يقارب 38 سلكا، تمثل حوالي 850 ألف مستخدم، حيث ستقر باقتراحات نقابات على حساب أخرى، غير أن تسريبات أولية من اللجنة الوزارية المنصبة لهذا الغرض، كشفت بأن “الرابح” الأكبر،  هو سلك الإدارة على حساب السلك البيداغوجي والتربوي  حيث تم اعتماد مسودة تعديلات الوزيرة السابقة نورية بن غبريت لسنة  2018.

واهم مكسب سيقدمه المشروع الجدبد،  هو المحافظة على المسار البيداغوجي والإداري للترقية، حيث أن الأستاذ يستفيد من الترقية من الرتبة القاعدية إلى رتبة أستاذ ممتاز خلال المسار البيداغوجي، وإلى رتبة مدير في المسار الإداري وسيكون لهما نفس التصنيف.

فيما يتعلق بسلك التعليم، اقترحت اللجنة،  تصنيف أستاذ التعليم الابتدائي في الصنف 12،  و رئيسي في الصنف 13، مقابل الصنف 14 للأستاذ المكون، فيما تم اقتراح تصنيف أستاذ التعليم المتوسط في الصنف 12، و رئيسي في الصنف 13 ومكون في الصنف 15.

أما بخصوص الطور الثانوي، قد تم اقتراح تصنيف أستاذ التعليم الثانوي في الصنف 13، فيما تم تصنيف أستاذ رئيس للتعليم الثانوي في الصنف 14، مع اقتراح تصنيف الأستاذ المكون للتعليم الثانوي في الصنف 16.

و تم أيضا، استحداث رتبة جديدة هي أستاذ “مبرز”، في الصنف 15  بالنسبة للطور الابتدائي، و  16  في المتوسط  و أخيرا 17  في الثانوي.

أما في سلك الإدارة، فتم تصنيف مدير ابتدائية في الصنف 15، و المتوسط في ال 16، مقابل الصنف  17 لمدير ثانوية، مع حصر الترقية برتبة مدير متوسطة الى مستشار رئيسي، و مدير ثانوية للنظار فقط، و مدير ابتدائية للأستاذ المكون فقط، مع إمكانية اللجوء،إلى رخص استثنائية في حال عدم وجود مترشحين، و استحداث منصب ناظر في المتوسط.

و في سلك التفتيش، فمن المقرر وبعد مناقشة المشروع وإثراءه،  تصنيف كل من مفتش التعليم الابتدائي ومفتش التغذية المدرسية في الصنف 16، و  مفتش التعليم المتوسط في الصنف 17، مع  تصنيف مفتش الثانوي، خارج الصنف.

بالمقابل،  تم اقتراح حصر الترقية إلى مفتش بيداغوجي للأستاذ المكون في الأطوار التعليمية الثلاثة، وحصر الترقية إلى مفتش إدارة بالطورين المتوسط والثانوي للمديرين، فيما تم اقتراح حصر الترقية إلى رتبة مفتش للمالية إلا لفائدة المقتصد الرئيس في الثانوي والمقتصد في المتوسط، كما يرقى مديرو الابتدائيات إلى رتبة مفتش تغذية مدرسية دون غيرهم.

في سياق ذي صلة،  اقترحت اللجنة الوزارية،  بالنسبة لسلك الاستشارة،  تصنيف عون تربية في الصنف 10، فيما تم تصنيف مشرف تربية في الصنف 11، و مشرف رئيس  في الصنف 12، وكذا تصنيف مستشار التربية في الصنف 14، و ناظر متوسطة في الصنف 15، مقابل الصنف 16 لناظر ثانوية في الصنف 16.

و فيما يتعلق بسلك المساعدين و المشرفين التربويين  ، تضمن المشروع مقترحا بإدماج كل المساعدين التربويين في رتبة “عون تربية”، و إدماج وترتيب المشرفين التربويين في الصنف 11، إضافة إلى اقتراح إدماجهم في رتبة “مشرف تربية رئيس” مباشرة بالنسبة للحاصلين على شهادة الليسانس.

و كغيره من أسلاك القطاع، ستعرف  الأسلاك  الاقتصادية، تعديلات تتمثل أساسا، في تصنيف نائب مقتصد في الصنف 12، و  نائب مقتصد مسير في الصنف 14،  و ايضا  تصنيف المقتصد في الصنف 15 واقتراح تصنيف مقتصد رئيس في الصنف 16