واقع البيئة الأمنية في منطقة المتوسط : دراسة تحليلية لإنعكاسات ظاهرة الهجرة غير الشرعية على استقرار البيئة الأمنية المتوسطية

شهدت منطقة المتوسط خلال العقد الأخير من القرن 21 حالة من التوترات، ولدتها مجموعة من التهديدات الأمنية التي أثرت على استقرار البيئة الأمنية للمنطقة، ولعل أهمها ظاهرة الهجرة غير الشرعية التي شكلت أزمة متداولة على الصعيد الدولي بشكل عام والمنطقة المتوسطية بشكل خاص، ففي ظل تراكم الأزمات السياسية، الاقتصادية، والاجتماعية، المتوالية واللامتناهية على مستوى الضفة الجنوبية للمتوسط وغياب الآليات الرشيدة لمعالجتها، وبالمقارنة مع حالة الاستقرار التي تميز الضفة الشمالية للمتوسط، كلها عوامل أدت إلى استمرارية ديناميكية ظاهرة الهجرة غير الشرعية، وهو ما من شأنه أن يساهم في تطور معدلات الجريمة المنظمة في إقليم المتوسط، الأمر الذي يستدعي إعادة هندسة آليات واستراتيجيات رشيدة وملائمة لمعالجة ظاهرة الهجرة المخالفة للقوانين والتشريعات، ومواجهة مختلف التحديات الأمنية الراهنة والمستقبلية.

الكاتب : صبيان محمد . طاشمة بومدين .

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

المقالات: 14263

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *