الكاتب : مليكة مرباح . خديجة مختار .

الملخص

تواجه المؤسسات اليوم تحديات كبرى خصوصا في ظل التطورات الحاصلة في البيئة المحيطة بها من تغيرات تكنولوجيا وانفتاح المؤسسات على واقع العالم الخارجي مما يجعلها مرغمة على إعادة النظر في نشاطاتها ووظائفها خصوصا تلك المتعلقة بإدارة مواردها البشرية لما لها من دور كبير في تحقيق أهداف المؤسسة من رفع إنتاجيتها وتمتعها بميزة تنافسية وبالتالي ضمان استقرار المؤسسة مستقبلا. والواقع يشر إلى أهمية هذا رأس المال البشري وضرورة التخطيط لاستقطاب وتوظيف قوى عاملة مؤهلة وكذا تسخير كل الظروف لتطويره من خلال التعرف على قدرات هؤلاء الأفراد ومدى كفاءتهم في أداء مهامهم واكتشاف نقاط الضعف فيهم لتنميتها من خلال التدريب.

تحميل الدراسة