الأهمية الاستراتيجية لمنطقة أسيا الوسطى ومستقبل التنافس الاقليمي والدولي

لبنى خميس مهدي
مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية
2017, المجلد 2017, العدد 58, الصفحات 143-171

الخلاصة

تشكل منطقة آسيا الوسطى إحدى المناطق المهمة في الحسابات والمصالح الاستراتيجية بالنسبة للقوى الكبرى وكذلك للقوى الاقليمية ، وقد ادى انهيار الاتحاد السوفيتي في عام 1991 إلى جعل المنطقة هدفا للمنافسة والصراع بين القوى الإقليمية والقوى الكبرى التي ارتبطت بأهمية المنطقة وموقعها الاستراتيجي، فضلا عن وجود احتياطيات النفط والغاز، وايضا خطوط انابيب نقل الطاقة فيها.

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

أحمل شهادة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية، بالإضافة إلى شهادة الماستر في دراسات الأمنية الدولية من جامعة الجزائر و خلال دراستي، اكتسبت فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الرئيسية، ونظريات العلاقات الدولية، ودراسات الأمن والاستراتيجية، بالإضافة إلى الأدوات وأساليب البحث المستخدمة في هذا التخصص.

المقالات: 14402

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *