السلطة التقديرية للشرطة في استخدام القوة بين النظرية والتطبيق العملي: دراسة مقارنة مع القانون القطري

اعداد :  د. الوليد عبد الحق الصديق محمود – استاذ مشارك عضو هيئة التدريس – كلية الشرطة قطر

  • المركز الديمقراطي العربي

الملخص:

تُعتبر الشُّرطة أحد أجهِزة الدَولة التي تُستخدِم القوَّة المادِيّة في مُواجهة الأفراد المُشتَبه بِهم في إطار القانون ، ويصِل في بعض الحالآت إلي إستخدام السِّلآح النَّاري بِما لها من سُلطة تقدِيريِّة لِكُل حالة علي حِدة ، وتتفِق كُل البُلدان في العالم علي ضرُورة أن يشمل التدريب الشُّرطي علي الجوانِب النّظريِّة والعمليِّة ، ولذلك إتفقت كُل القوانيين علي ضرُورة تمتُّعها بِقدر مُعيَّن من السُّلطة التقديريِّة وِفقاً للقانون وذلك لإستحالة وضع نُصُوص مُفصَّلة لِكُل حالة علي حدة نسبة لتجدُد الأحداث وتنوُعها ، تهدُف هذه الورقة إلي إبراز المخاطِر المُرتبِطة بإستخدام القوَّة مع ضرورة وأهمية التنسيق في المفاهيم بين أجهزة العدالة الجنائية في دولة قطر وهي تستشرِف تنظيم فعاليات كأس العالم 2022 ، وتكمُن المُشكِلة الأساسيِّة في أنَّ نقص التدريب قد يترتب عليهِ إزدياد حالآت تجاوُز الشرطة في إستِخدام القوَّة ، وخلُصت الدراسة إلي وجُوب إختيار رِجال الشُّرطة بمعايير تتضمّن قُدراتِهم المعرِفيِّة والجسدِيّة من مُنطلق تزايُد ظاهِرة العُنف وتجدُدها بصُورة مُتسارِعة ، وأن يتِم التكثِيف في التدريب علي كيفيّة تقدير المواقِف الأمنيِّة والإستِجابة بطرِيقة مُناسِبة ، وذلك من خلال القيام بأدوار المُحاكاة ،  وعقد ورش ودورات مُشتركة بين كل أجهزة العدالة الجنائية من أجل توحيد المفاهِيم مِن خِلآل تفهُم منسُوبي كُلّ جهاز لدور الأجهزة الأخري.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

أحمل شهادة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية، بالإضافة إلى شهادة الماستر في دراسات الأمنية الدولية من جامعة الجزائر و خلال دراستي، اكتسبت فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الرئيسية، ونظريات العلاقات الدولية، ودراسات الأمن والاستراتيجية، بالإضافة إلى الأدوات وأساليب البحث المستخدمة في هذا التخصص.

المقالات: 14435

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *