politics-dz

صخري محمد
طاقم الإدارة
باحث مميز
الباحث(ة)
#1


التهديدات الأمنية في المغرب العربي.

أعتبر موضوع الأمن في العلاقات الدولية أحد أكثر المواضيع المثيرة للنقاش باعتباره كقيمة إنسانية ملازمة للإنسان منذ القديم، الشيء الذي أدى إلى اختلاف وجهات النظر ومستويات التحليل الخاصة به كمفهوم من حيث تحديده في ضوء عدة مستويات كالفرد، الدولة، الإقليم ... الخ. و عدة أبعاد مؤثرة في اقتصادية، سياسية أو بيئية كانت.

و المتتبع لمفهوم الأمن نجد أنه ارتبط بالتهديد كمصطلح يلغي و يعطي حدة له في ضوء ما تستمده العلاقات الدولية من توترات، وهذا ما نلمحه في إقليم المغرب العربي الذي اعتبر أحد الأقاليم المهددة أمنيا.

الشيء الذي يؤدي على طرح الإشكالية التالية:

- ما هي أسباب التوترات الأمنية في المغرب العربي في ظل التحولات الجديدة لمفهوم الأمن؟

- للإجابة على هذه الإشكاليات نفترض عدة فرضيات

* أن اختلاف مفهوم الأمن هو نتاج تعدد مستوياته و أبعاده.

* أن التهديد الأمني في المغرب العربي هو نتاج عوامل إقليمية محيطة به.

* أن زيادة التهديدات الأمنية في المغرب كانت نتيجة لزيادة ظهور أشكال جديدة للجريمة المنظمة.

أو كانت لزيادة ظروف مجتمعية و اجتماعية سيئة.

* أن زيادة الكوارث الطبيعية و التلوثات البيئية أصبحت من أهم التهديدات الأمنية التي تعبق الأمن المغاربي.

* كل هذه التساؤلات و الفرضيات نجيب عليها في خطة تضمنت فصلين رئيسيين، الأول نتطرق فيه للإطار النظري للموضوع (الأمن) من خلال أربعة مباحث (المقاربات النظرية لمفهوم الأمن، مستوياته، أبعاده، علاقته بالتهديد).

الثاني: نتطرق فيه إلى واقع التهديدات الأمنية في المغرب العربي من خلال 4 مباحث أيضا نتحدث في مبحثها الأول حول الجريمة المنظمة في المغرب العربي، تم الهجرة السرية، ومشكلة المخدرات و التهريب و أخيرا نتطرق للمشاكل البيئية في المغرب العربي، باعتباره عنصر هام للغوص في هذا الموضوع.

- و لقد استخدمنا في دراستنا هذه للمنهج المقارن لمقارنة مفهوم الأمن في مختلف المقاربات النظرية و عبر مراحله التاريخية.

- كما اعتمدنا على المنهج التاريخي في تتبع واقع التهديد الأمني للمغرب العربي.

- كما استخدمنا أداة التحليل لكونها الأنسب في تحليلنا للتهديدات الأمنية في المغرب العربي.
 

المرفقات

أعلى