كتاب دور حكام الولايات في السياسة الخارجية الامريكية تأليف : صامويل لوكاس

الشيطان السياسي

مشرف
طاقم الإدارة
باحث مميز


دور حكام الولايات في السياسة الخارجية الامريكية
تأليف : صامويل لوكاس
ط١ 2009
#نبذةعنالكتاب
يقود حكام الولايات الأمريكية بعثات إلى ما وراء البحار بحثاً عن الاستثمار وترويج التجارة، وتأسيس مكاتب دولية، والاجتماع إلى رؤساء الحكومات، ويستقبلون السفراء، ويتخذون مواقف في السياسة الخارجية، ويوقعون الاتفاقيات مع الأطراف القوميين والمحليين، ويشرفون على وحدات الحرس الوطني التي يزداد نشاطها في العمليات الأجنبية، ويقيمون الشراكات مع القوات العسكرية للدول الأخرى.

وتكشف هذه الدراسة أن حكام الولايات الذين يتمتعون بسلطات مؤسسية عظمى؛ مثل: التعيين في الوظائف والسيطرة على الميزانية، إضافة إلى القوى الشخصية المستمدة من تفويضهم الانتخابي وطموحهم والقبول الذي يجدونه من الجمهور، من المرجح جداً أن يكون لهم دور كبير في نشاط السياسة الخارجية.

تصف هذه الدراسة الكيفية التي يشارك بها حكام الولايات في السياسة الخارجية الأمريكية والعلاقات الخارجية، وتحاول شرح السبب في أن حكام الولايات يسعون للتعبير عن آرائهم، ويلعبون دوراً نشيطاً في العمل مع القادة الأجانب وفي قضايا وراء حدود ولاياتهم، بالأخذ من أدبيات العلاقات الدولية، والاقتصاد السياسي الدولي، والفيدرالية، وتحليل السياسة الخارجية. وتختبر فرضيات لتحدد أن مشاركة حكام الولايات في السياسة الخارجية يمكن أن تفسر على أفضل وجه بقدراتهم المؤسسية، وسلطاتهم الشخصية، والبحث عن المنصب السياسي، أو الاستقلالية الاقتصادية لولاياتهم.

Please, تسجيل الدخول or تسجيل to view URLs content!
 

أعلى