ما الجديد

دراسة سياسة روسيا تجاه الدول العربية بعد نهاية الحرب الباردة بين الفرص والقيود

politics-dz

صخري محمد
طاقم الإدارة
باحث مميز
الباحث(ة)
#1

أولت روسيا اهتماما بالغا بالدول العربية في سياستها الخارجية خلال الحقبات التاريخية الماضية، وبالأخص في المرحلة السوفيتية. غير أنَّ انهيار الاتحاد السوفيتي، وتداعياته على الدولة الناشئة الفيدرالية الروسية، حال دون ذلك، بسبب الاعتقاد السائد أنَّ مشاكل روسيا ومعضلاتها لا يمكن حلها إلا بالاقتداء بالغرب والتقرُّب منه. لكن سرعان ما اقتنعت النخبة السياسة، وصناع القرار أنَّ استرجاع روسيا لتوازنها، واستقرارها يتطلَّب منها إعادة تفعيل دورها وعلاقاتها مع جميع الدول، التي بإمكانها أن تعيد لروسيا هيبتها وكرامتها. وفي هذا السياق تأتي عودة روسيا إلى "المنطقة "العربية، من أجل استرجاع مكانتها الدولية الضائعة، والاعتراف بها كقوى دولية عظمى لا يمكن أن يستهان بها.
 

المرفقات

أعلى