أثر منظمة التجارة العالمية على السيادة الوطنية الکويتية

هدفت هذه الدراسة إلى معرفة أثر منظمة التجارة العالمية على السيادة الوطنية الکويتية، من خلال دراسة منظمة التجارة العالمية وأهميتها وأهم أدوارها ومفهوم السيادة الوطنية وأهم نظرياتها، ومظاهر تقييد سيادة الدولة في إطار منظمة التجارة العالمية. واستخدمت المنهج الوصفي والتحليلي لتفسير وتحليل دورها ووظائفها وأثر ذلک على السيادة الوطنية الکويتية، وقد توصلت الدراسة إلى وجود أثر لمنظمة التجارة العالمية على السيادة الوطنية للدول الأعضاء ومنها دولة الکويت، کما بينت الدراسة تدخل المنظمة من حيث العوامل الداخلية والخارجية والمعنية بالتکييف والالتزام بشروط العضوية بالمنظمة، والتزامها بجميع شروطها وإن کانت على حساب القوانين الوطنية. ومن أهم آثارها السلبية على دولة الکويت المساس بالسيادة الوطنية من خلال التحکم في حصة دولة الکويت من مردودات الشرکات المخصخصة لجهات خارجية، أو حجب هذه النسبة عن الدولة کلياً، بالإضافة إلى منع الکويت من التحفظ على کثير من الإجراءات والقوانين، واشتراط المنظمة على الدولة تطبيقها وإن لم تتفق مع المصلحة العامة للدولة.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

I hold a bachelor's degree in political science and international relations as well as a Master's degree in international security studies, alongside a passion for web development. During my studies, I gained a strong understanding of key political concepts, theories in international relations, security and strategic studies, as well as the tools and research methods used in these fields.

Articles: 14301

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *