Press ESC to close

المقاربات التكوينية لمفهوم الأمن: من المقترب البنائي إلى نظريات ما بعد الحداثة.

أدى عجز نظريات الاتجاه التفسيري (الواقعية والليبرالية وعلى وجه التحديد) في الإلمام باتجاه نظري متكامل لمختلف ظواهر العلاقات الدولية، على رأيها مفهوم الأمن، إلى بروز نظريات ومقتربات جديدة.

تحليل المعضلة الأمنية في الدراسات الأمنية الدولية الجديدة

يعتبر هذا الكتاب “تحليل المعضلة الأمنية في الدراسات الأمنية الدولية الجديدة”، للدكتور “طارق تاجي”، والذي صدر عن المركز العلمي للدراسات السياسية/الأردن، من الكتب النظرية الهامة التي تناولت الدراسات الأمنية.

الاتجاهات الجديدة في الدراسات الأمنية

تحاول هذه الدراسة رصد التطور الفكري الذي شهده مفهوم الأمن عبر اجراء مقارنة تحليلية بين الاتجاهات النظرية الكبرى في العلاقات الدولية و تصورتها دول الأمن انطلاقا من التصور الواقعي للأمن الوطني..

études stratégiques et sécuritaire: définitions, et niveaux d’analyse

Définir la «sécurité» est un péril. Non pas tant à cause de son insertion dans la plupart des domaines de la vie sociale, mais surtout parce que le concept est lui-même susceptible d’être connoté idéologiquement. Cette tonalité idéologique, qui empêche tout réel consensus à son sujet, l’élève au rang de «concept essentiellement contesté.

التهديدات الأمنية في العلاقات الدولية

تتميز العلاقات الدولية بإنعطافاتها الإستراتيجية الكبرى على مدى تاريخ تطورها الزمني،مما ترتب عنها تغييرات تمس البني السياسية والأمنية الاقتصادية، التي كانت سائدة في فترة ما، ومن خلال ما تشكله كذلك ، من صعود لتهديدات أمنية معينة،لذلك تصف هذه المحاضرة طبيعة تلك التهديدات الأمنية بمضامينها التقليدية والجديدة.

error: تنويه ممنوع النسخ !!