تم العثور على 0 موضوع

أزمة المدرسة الجزائرية في مواقع التواصل الاجتماعي

تعاني المدرسة في الجزائر أزمات متعددة، كما هو الحال في بقية دول المنطقة العربية حيث تحول التعليم إلى عامل من عوامل عرقلة المجتمع نحو التقدم والازدهار، وهو ما تجلى بوضوح عبر العجز الواضح في تلبية المؤسسة التعليمية للحاجات المعرفية التي يطلبها المجتمع، مما جعل المنظومة التعليمية في الوطن العربي تدخل دهاليز أزمة عميقة، تساهم في توسيع دوائر التخلف، وقد صاحب تلك الأزمة التعثر الكبير والمتكرر لمحاولات النخب الحاكمة في تقديم الإصلاحات المناسبة والمفيدة وغياب الاستراتيجيات الناجعة للتخفيف من هذه الأزمة، وهي الأزمة التي فتحت الأبواب على تدخل المجتمع لتناول تفاصيلها ومناوشتها، والتعبير عن موقفه من وضعيتها المقلقة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومختلف الفضاءات التي وفرتها تكنولوجيات الاتصال الحديثة.