تم ايجاد 0 موضوع

التنسيق الأمني 58 مرة – وليد عبد الحي

اشارت احدى الدراسات الصادرة عن (Middle East Monitor) عام 2015 وعنوانها (Palestinian security Cooperation with Israel) ان رئيس سلطة التنسيق الامني هدد بوقف التنسيق الامني مع اسرائيل 58 مرة ، لكن ايا من هذه التهديدات لم يجد طريقه للتنفيذ بل انتهت عند تصريحه المشهور بأن التنسيق الامني مع اسرائيل هو امر ” مقدس”.( قالها عام 2014 و عام 2016)، بل إن الوزير الإسرائيلي افيغدور ليبرمان قال حرفيا ” يستحق ضباط التنسيق الامني الفلسطيني كل الشكر على دورهم( افيغدور ليبرمان –جروزلم بوست 13 فبراير 2018).

غزة – أحمد طه الغندور

غزة كعادتها لغز يصعب على التفسير، البعض يحبها والبعض يكرهها بسبب أو بدون سبب، حتى أن المؤرخين -كعادتهم بالنسبة لكثير من المدن القديمة – قد اختلفوا في سبب تسميتها بغزة، فهناك من يقول إنها مشتقة من المنعة والقوة، وهناك من يقول إن معناها (الثروة)، وآخرون يرون أنها تعني (المميزة) أو (المختصة) بصفات هامة تميزها عن غيرها من المدن. وياقوت الحموي يقول في معجمه: ” غَزَّ فلان بفلان واغتز به إذا اختصه من بين أصحابه”.

عن وطني أتحدث

ليس من السهل على النفس أن ترى وطنك ينهش ويذوي من الألم ويكون الصمت سيد الموقف، وترى بأن المنطقة من حولنا تنظر إلى الأمر بلا مبالاة عصية على الفهم، في حين أن بعض القيادات الفلسطينية تتفاعل مع هذه الأحداث من منظور عفوي مقيت وكأنها تُسلم بما تنبأ به الشهيد الأديب غسان كنفاني في مقولته المشهورة ” سيأتي يوم على هذه الأمة وتصبح الخيانة وجهة نظر!”

عَبَسَ وَتَوَلَّى – وليد عبد الحي

ثلاث نظريات تسود الثقافة السياسية في الشأن الفلسطيني، الاولى ترى ان موازين القوى المحلية والاقليمية والدولية لا تسمح للطرف الفلسطيني بان يواصل نضاله بالطريقة المعهودة- أي الكفاح المسلح- ، وان محاولة الاتكاء على الشرعية الدولية ستثمر نتائج اكثر من ما يعتبره اصحاب هذه النظرية قدرا من المغامرة- أي المقاومة-، وهذه هي النظرية التي يتبناها تيار التفاوض غير المحدود الذي تتبناه سلطة التنسيق الامني.

كتاب حصاد الزيتونة 2017

يقدّم هذا الكتيب تعريفاً بأعمال مركز الزيتونة وإنجازاته خلال سنة 2017، التي كانت بحمد الله كسابقاتها، سنة زاخرة بالإنتاج والعطاء. ويتضمّن الكتيّب عرضاً لأبرز ما أنتجه المركز من خلال خطوط عمله المتعددة؛ حيث يُقدّم تعريفاً موجزاً بالكتب الصادرة خلال سنة 2017، والتي شملت ”الوثائق الفلسطينية“ و”اليوميات الفلسطينية“، وغيرها من الإصدارات.

السكان بعد الأرض : المستقبل في المنظور الإسرائيلي – وليد عبد الحي

يقوم التصور الاستراتيجي الاسرائيلي الذي تتداوله النخب ومراكز التفكير الاسرائيلي ومناقشات الرسميين الإسرائيليين حاليا على معادلة محددة بدقة وهي : بعد الاستيلاء على الأرض الفلسطينية جاءت مرحلة التخلص من السكان الفلسطينيين. ولكن كيف؟

المصالحة الفلسطينية في عواصم عربية بين شد وجذب

تعود البداية إلى ما حدث في 19 مارس 2005 حيث وقعت مجموعة واسعة من الفصائل الفلسطينية بما فيها فتح وحماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين على إعلان القاهرة الفلسطيني. ربما كانت هذه أول محاولة للتوفيق بين الفلسطينيين. كان هدفها توحيد الفصائل الفلسطينية ضد الاحتلال الإسرائيلي وإعادة هيكلة منظمة التحرير الفلسطينية وتجنب المزيد من التفاعلات العنيفة بين الجماعات الفلسطينية. كان أحد أهداف إعلان القاهرة هو إصلاح منظمة التحرير الفلسطينية ليشمل جميع القوى والفصائل الفلسطينية لأن المنظمة هي الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني.