المدرسة العليا للعلوم السياسية: أزمة بعد الغاء مناصب الدكتوراه 2016/2017

الموضوع في 'قسم الملتقيات الوطنية والدولية' بواسطة politics-dz, بتاريخ ‏18 أغسطس 2016.

  1. politics-dz

    politics-dz مدير الموقع
    rankrankrankrankrankrank
    طاقم الإدارة politico نجم الموسوعة

    إنضم إلينا في:
    ‏22 فبراير 2015
    المشاركات:
    5,716
    الإعجابات المتلقاة:
    15,267
    الإقامة:
    الجزائر
    [​IMG]

    طالب حاملو الماستر بالمدرسة العليا للعلوم السياسية في العاصمة بحقهم في التسجيل في الدكتوراه، بعد إقصاء وزارة التعليم العالي هذه المدرسة من حصتها، رغم أن مسؤولي هذه الأخيرة سبق وأعلنوا عن فتح 32 منصبا للدكتوراه.

    وحسب ما صرح به الطلبة ، فإن إدارة المدرسة أخبرتهم أن عدد المناصب المفتوحة للدكتوراه يشمل 8 مناصب لكل تخص بمجموع أربعة تخصصات، إلى أن تفاجأوا بعد إعلان وزارة التعليم العالي الأخير عن قائمة المناصب المخصصة للكليات والمدارس عبر الوطن، حرمان المدرسة العليا للعلوم السياسية في العاصمة من هذه المناصب، فطلبوا من إدارة هذه الأخيرة تبرير هذا الإقصاء، إلا أن هذه الأخيرة، حسبهم، لم تفعل.

    ولجأ الطلبة بعدها إلى الوزارة الوصية، حيث التقوا بالمكلف بما بعد التدرج بها، الذي قالوا إنه أكد لهم أن الوزارة عدلت عن فتح مناصب للدكتوراه بالنظر إلى التجاوزات التي سجلت بالمدرسة في الموسم الماضي، وهنا ناشد المعنيون وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، التدخل لكونهم “غير مسؤولين” عن التجاوزات التي ارتكبها إطارات بذات المدرسة، خاصة أن كليات العلوم السياسية ترفض تسجيلهم، لأن التخصصات التي تدرس في المدرسة لا توجد في هذه الكليات
     

مشاركة هذه الصفحة

  • من نحن

    موقع عربي أكاديمي أنشئ خصيصاً للمهتمين والباحثين في مجال العلوم السياسية والعلاقات الدولية. تضم الموسوعة مقالات، بحوث، كتب ومحاضرات، تتناول القضايا السياسية، الأمنية، العسكرية، الاقتصادية والقانونية.
  • ملاحظة حول الحقوق الفكرية

    الآراء والافكار الواردة في مقالات، بحوث، محاضرات والكتب المنشورة على الموقع لا تعبر بالضرورة عن مواقف وأراء إدارة الموقع ولا تلزم إلا مؤلفيها. إن الموسوعة هي منصة أكاديمية للنشر الإلكتروني مفتوحة أمام الكتاب والقراء لرفع المواد وتعديلها وفق سياسة المشاع الإبداعي العالمية، يتم رفع الملفات ومشاركتها عبر شبكة الإنترنت تحت هذا البند، إن مسؤولية الملفات المرفوعة في الموسوعة تعود للمستخدم الذي وفّر هذه المادة عبر الموسوعة ، حيث تعد الموسوعة مجرد وسيلة بين الكاتب والقارئ، إذا كنت تعتقد أن نشر أي من هذه الملفات الإلكترونية ينتهك قوانين النشر والتوزيع لكتبك أو مؤسسة النشر التي تعمل بها أو من تنوب عنهم قانونياً، أو أي انتهاك من أي نوع فيرجى التبليغ عن هذا الملف عبر خاصية "اتصل بنا " الواقعة في آخر الصفحة لكل كتاب الكتروني، علماً أنه سيتم النظر في التبليغ وإزالة الملف الإلكتروني عند التأكد من الإنتهاك خلال مدة أقصاها 48 ساعة.