دراسات افريقيةدراسات اقتصادية

البترول في غينيا الاستوائية: نمو بلا تنمية

تقع فى غرب أفريقيا الدولة الأفريقية الوحيدة التى هي الإسبانية لغتها الرسمية، انها دولة غينيا الاستوائية والتى تعد أصغر دول القارة مساحة، حيث تحدها الكاميرون من الشمال والجابون من الشرق والجنوب ومن الغرب خليج غينيا، حيث جاء اسمها نسبة إلى موقعها فى خليج غينيا، سكانها أغلبهم من مجموعة البيوكو، وأكثرهم من البوبي والفيرناندينوس، أكبر المجموعات العرقية في جمهورية غينيا الاستوائية، ثم يأتي الريو موني.

تضم غينا الاستوائية93% من السكان مسيحيين بينهم  87% من الكاثوليك وأقلية ومن البروتستانت ومذاهب أخرى، و 5% يتبعون ديانات محلية، 2% مسلمون وبهائيون.

تتميز غينيا الاستوائية بـ بالزراعة حيث يعتمد اقتصادها بشكل كبير على الإنتاج الزراعي، حيث كان الكاكاو والبن والأخشاب هي مجالات الاقتصاد الرئيسية ومصدر العملة الصعبة، كما تشمل المحاصيل الغذائية الرئيسية الموز والبطاطا الحلوة، وتتوافر منتجات محلية مثل الكاكاو حيث يصدر منه حوالي 90% وهذه النسبة تأتي من بيوكوـ كما أن مهنة صيد الأسماك تنتشر وخاصة حول الجزر.

وفينا يخص الثروة المعدنية، تذخر غينيا الاستوائية بالمعادن والثروات الطبيعية حيث خام الحديد والتيتانيوم والمنجنيز واليورانيوم والذهب غير المستخلص، هذا بالإضافة إلى البترول حيث يمثل أكبر قطاعات التصدير بنسبة 90%، لذلك تجعل تلك الثروات من غينيا الاستوائية واجهة استثمارية لكبار رجال الاعمال والدول العظمي ، حيث أنها رابع أكبر دولة مستقطبة للاستثمار الأمريكي في دول إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، بعد جنوب أفريقيا ونيجيريا وأنجولا، وذلك نتيجة اكتشافات البترول.

تحميل الدراسة

(Read more)  إصلاح دعم أسعار الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: الدوافع والمتطلبات

SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا contact@politics-dz.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى