elsiyasa-online.com

تسعى هذه الدراسة إلى تغيير زاوية الاهتمام السائدة بسلطنة عمان بصفتها دولة منضوية في مجلس التعاون الخليجي، فتسعى إلى تفكيك وتحليل الديناميات التي أعطتها زخماً دولياً وثقلاً إقليمياً كقوة صغرى، من خلال ثلاثة محاور كبرى، أولها يستعرض الخلفية التاريخية لسلطنة عمان مع التركيز على أهميتها الاستراتيجية، وثانيها يعرض المقومات السياسية والاقتصادية والاجتماعية الداعمة لموقعها الإقليمي، وفي المحور الأخير إعادة قراءة السياسات الخارجية للقيادة العمانية وتأثيرها في مستقبل الدولة.
Print Friendly, PDF & Email