هناك الكثير من الطلبة يستفسرون عن المدة القانونية في الدكتوراه لهذا سنحاول تبسيط ذلك:

1- طلبة دكتوراه علوم نظام كلاسيكي:

* المدى الدنيا (4 تسجيلات على الأقل) أي يمكن للطالب المناقشة إذا توفرت فيه شروط المناقشة بعد حصوله على شهادة تسجيل للسنة الرابعة وليس بالضرورة تنتهي السنة الرابعة.

* المدى القصوى (5 تسجيلات على الأكثر) لابد ان يناقش الطالب خلال السنة الخامسة.

* مدى إضافية (سنة واحدة أي بمجموع ست تسجيلات على الأكثر) وهي مدة قانونية يمكن للطالب أن يتحصل على شهادة تسجيل للسنة السادسة لكن هناك بعض الحقوق تسقط عليه مثلا منحة الدكتوراه بالنسبة للطلبة غير الأجراء لا تمنح للطالب في السنة السادسة.

2- طلبة دكتوراه طور ثالث نظام ل م د مسجلين وفق القرار رقم 191:

* المدة القصوى (3 تسجيلات كاملة) أي يمكن للطالب المناقشة إذت توفرت فيه شروط المناقشة بعد إنتهاء السنة الثالثة. ولا يوجد مدى دنيا.

* مدى إضافية (سنة واحدة إلى سنتين أي بمجموع أربع سنوات أو خمس سنوات على التوالي) وهي مدة قانونية يمكن للطالب أن يتحصل على شهادة تسجيل للسنة الرابعة والخامسة شرط تقديم طلب مبرر للجنة التكوين في الدكتوراه. لكن هناك بعض الحقوق تسقط عليه خلال السنة الخامسة ماعدا السنة الرابعة مثلا منحة الدكتوراه بالنسبة للطلبة غير الأجراء لا تمنح للطالب في السنة الخامسة.

3- طلبة دكتوراه طور ثالث نظام ل م د مسجلين وفق القرار رقم 547:

* المدة القصوى (3 تسجيلات كاملة) أي يمكن للطالب المناقشة إذا توفرت فيه شروط المناقشة بعد إنتهاء السنة الثالثة. ولا يوجد مدى دنيا.

* مدى إضافية ( سنتين أي بمجموع أربع أو خمس سنوات على التوالي) وهي مدة قانونية يمكن للطالب أن يتحصل على شهادة تسجيل للسنة الرابعة والخامسة شرط تقديم طلب مبرر للجنة التكوين في الدكتوراه. لكن هناك بعض الحقوق تسقط عليه خلال السنة الخامسة ماعدا السنة الرابعة مثلا منحة الدكتوراه بالنسبة للطلبة غير الأجراء لا تمنح للطالب في السنة الخامسة.

في حالة تجاوز الطالب المدة الإضافية أي ست سنوات دكتوراه علوم أو خمس سنوات دكتوراه طور ثالث يعتبر متأخر عن المناقشة. في هاته الوضعية. يرفع ملفه للوزارة وهي من تقرر سواء بإقصاء الطالب أو بمنحه تمديد بدون إعادة التسجيل مع سقوط جميع حقوقه في الدكتوراه.

والحمدالله ناضلنا سنة 2018 من أجل التمديد وحاليا مجال المناقشة هو مفتوح كما يظهر في الصورة.

بقلم بن عمرة عبد الرزاق