إنّ التحول الديمقراطي الذي يعيشه المجتمع اليوم أدى إلى ازدياد أهمية الإعلام في نطاق العملية السياسية في المجتمع، كما أدى إلى أن تؤدي وسائل الإعلام ولا سيّما التلفزيون دورا رئيسا وفاعلا في تشكيل سياق هذا التحول، وأن تعكس القنوات التلفزيونية طبيعة العلاقة بين الدولة والمجتمع، وعلى ضوء ذلك يقدم هذا الكتاب دراسة حول وسائل الإعلام وبناء المجتمع الديمقراطي، وتقع الدراسة في أربعة فصول: (الإطار المنهجي، التعرض للتلفزيون وتشكيل الاتجاهات، التلفزيون والديمقراطية، والفضائيات العراقية ودورها في تعزيز قضايا الديمقراطية لدى الجمهور). 

تحميل الكتاب

vote/تقييم