التخطيط الاستراتيجي ودوره في تطوير المؤسسات الاقتصادية: دراسة حالة مؤسسة سوناطراك – الجزائر

تشهد المؤسسة الاقتصادية في السنوات الاخيرة تحولات عميقة ومتسارعة , بحيث يعتبر التخطيط الاستراتيجي وسيلة ونهج لعمل هذه المؤسسات بشكل عام.

التخطيط الاستراتيجي و دوره في تطوير المؤسسات الاقتصادية دراسة حالة سوناطراك. تشهد المؤسسة الاقتصادية في السنوات الاخيرة تحولات عميقة ومتسارعة , بحيث يعتبر التخطيط الاستراتيجي وسيلة ونهج لعمل هذه المؤسسات بشكل عام ويمكنها من اتخاد القرارات في الوقت المناسب وذلك من اجل ادارة الموارد المحدودة للمؤسسة بطريقة اكثر عقلانية لزيادة وتحسين الخدمات وتحقيق اكبر رضا العملاء , كذلك يجعل المؤسسة امام ظرورة امتلاك الوسائل و الاليات التي تمكنها من تحليل تغيرات هذه البيئة (الحالية و المستقبلية) و من تم تشخيصها . و بما ان التسيير الاستراتيجي هو منهج يقوم على التحليل الاستراتيجي لبيئة المؤسسة الاقتصادية (الداخلية و الخارجية), فاعتماد خيارا استراتيجيا من بين مجموعة البدائل المتاحة تم وضع هذا الخيار موضع التنفيذ ,فالرقابة عليه و تقويمه , فإننا حاولنا من خلال دراستنا تحقيق هدف رئيسي هو :الكشف عن التخطيط الاستراتيجي ودوره في تطوير المؤسسة الاقتصادية (دراسة حالة سوناطراك الجزائر), ومما جعل هاته الدراسة تتمحور حول الإجابة على الإشكال الرئيسي التالي :ماهو دور التخطيط الاستراتيجي في تطوير المؤسسات الاقتصادية؟ وقد حاولنا الإجابة على هذا الإشكال عبر التعرف على ماهية التخطيط الاستراتيجي في المؤسسة الاقتصادية، تم دراسة مراحل ووسائل التخطيط الاستراتيجي المؤثر على نمو المؤسسة الاقتصادية واستعراض الإستراتيجية التسويقية في المؤسسة الاقتصادية , فدراسة حالة شركة سونا طراك_الجزائر. وتوصلنا إلى أن تحليل البيئة الداخلية والخارجية الدولية للمؤسسة الاقتصادية مدخل رئيسي لإنشاء درجة عالية بين هذه المؤسسة وبيئتها الخارجية الدولية , كما توصلنا ايضا إلى إن هذا التحليل يلعب دورا أساسيا في تفعيل التسيير الاستراتيجي للمؤسسة.

الاطلاع على الرسالة

3/5 - (2 صوتين)
(Read more)  بحث في الآثار الاقتصادية للبطالة و تداعياتها على الأمن المجتمعي
الصورة الافتراضية
SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا contact@politics-dz.com

المقالات: 12735

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.