هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على مفهوم النظرية الواقعية في السياسة الخارجية، وأهم التطورات التي لحقت بها تجاه تحليل السياسة الدولية، والقوى الصاعدة في النظام العالمي. حيث أظهرت النظرية الواقعية أن السياسة الخارجية الأمريكية ارتبطت كثيراً في مبادئها وافتراضاتها الدالة على تحقيق وإدامة الهيمنة على كثير من أقاليم حيوية عدة حول العالم.  خلصت الدراسة إن النظرية الواقعية قد هيمنت على الفكر الاستراتيجي الأمريكي، والتي ظهرت بوضوح على سلوك سياستها الخارجية، بعد إن سعت الاهتمام بالقضايا المتعلقة بالقوة العسكرية والاقتصادية، والتي شكلت- أي القوة – أبرز ركائز الولايات المتحدة في ظل التنافس والصراع مع القوى الدولية الصاعدة.

اعداد :

  • د. عبد الرحيم حمد العرقان ، أستاذ العلاقات الدولية المساعد – جامعة العلوم التطبيقية – قسم العلوم السياسية- مملكة البحرين
  • د. خالد فوزي المحاسنه ، أستاذ النظرية والفكر السياسي المساعد – جامعة العلوم التطبيقية – قسم العلوم السياسية- مملكة البحرين.

تحميل الدراسة