دراسات اقتصاديةدراسات مغاربية

انعكاسات الهجرة غير الشرعية على سوق العمل في دول المغرب العربي “الجزائر انموذجاً

اشتراك سنوي في المكتبة المميزة (اضغط على الصورة)
د. حاج سودي محمد، د. بطيمي حسين
مجلة كلية الحقوق/جامعة النهرين
2021, المجلد 23, العدد 2, الصفحات 131-143

تعتبر دول المغرب العربي ممرا حتميا للمهاجرين السريين الأفارقة القاصدين الضفة الأوربية، متبعين طرقا كانت تاريخيا معبرا لقوافل التجارة بين دول جنوب الصحراء ودول شمال افريقيا.مما جعل هذه الدول اليوم دول مركزا لعبور العديد من المهاجرين السريين المنحدرين من مالي والنيجر، والتشاد وبوركينافاسو والنيجر، القاصدين أوروبا وأمريكا متسللين عبر الحدود خاصة حدود دول المغرب العربي لاسيما الجزائر والمغرب، وتونس.ولكن المثير في الأمر أن أعدادا متزايدة من الأفارقة القادمين من دول إفريقيا،بعد الإجراءات الأخيرة المتخذة من دول الاتحاد الأوروبي لمكافحة الهجرة غير الشرعية والتي أدت الى تضييق الخناق الأوربي على المهاجرين غير الشرعيين، مما جعل هذه الدول بالنسبة لهم دول استقرار سواء كانت مؤقتة او دائمة.مما جعل ذلك دول المغرب العربي تعاني الكثير من المشكلات الاقتصادية والسياسية وحتى الامنية سواء على المستوى الداخلى أو الدولي نتيجة تجمع هده الحشود الهائلة من هؤلاء المهاجرين غير الشرعيينوباعتبار الجزائر واحدة من أهم دول المغرب العربي نتيجة موقعها الجغرافي وشساعة مساحتها فقد شهدت في السنوات الأخيرة تدفق الالاف من المهاجرين غير شرعيين على حدودها،باعتبارها دولة مستقبلة ومصدرة للمهاجرين ما بات يهدد امنها الاقتصادي والاجتماعي في مقابل الجهود التي تبذلها الحكومة من مختلف السياسات القطاعية الرامية تحقيق مختلف أوجه التنمية والتي نذكر من بينها سياسة التشغيل التي باتت تشكل منذ عشرية ونصف الانشغال الاول لذى السلطات العمومية ويرجع ذلك بالاساس الى تزايد مستوى الطلب على العمل بوتيرة تفوق حجم العرض وهو مايعني ارتفاع مستويات البطالة مع ما يرافق ذلك من افات وضغوط اجتماعية قد تهدد الاستقرار الاجتماعي فضلا عما ينتج من هدر للطاقات وهروب للكفاءات وتراجع في النمو الاقتصادي وتشكيك في مدى فاعلية سياسات التشغيل.في مقابل هذه الجهود المبدولة من طرف الدولة أضحت العمالة الافريقية غير النظامية كابوس حقيقي يعصف بسوق العمل في بلدان المغرب العربي عامة وفي الجزائر خاصة.لهذا سنحاول من خلال هذا العمل معالجة إشكالية أثار الهجرة غير الشرعية على سياسات التشغيل في الجزائر وعلى سوق العمل بصفة خاصة؟ وللاجابة عن هذه الاشكالية سنقسم الدراسة الى محورين حيث نعالج في المحور الاول الاطار المفاهيمي للهجرة غير الشرعية وسياسة التشغيل وعلاقتها بسوق العمل اما المحور الثاني فسنخصصه الى واقع سوق العمل في الجزائر اثار الهجرة غير الشرعية عليه.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا contact@politics-dz.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى