حول الكتاب:

إن هذا الكتاب يحتوي على مجموعة من المقالات نُشر البعض منها في مجلة نوفمبر المختصة في الحركة الوطنية والثورة الجزائرية بطلب من إدارتها، وأخرى ألقيت كمحاضرات في المدارس العسكرية الجزائرية، وهي عبارة عن عملية مسح مختصر مما تعرضت له الجزائر منذ 1830 من ويلات الاستعمار الفرنسي، مع بعض الوقفات القصيرة عند بعض الأحداث والنقاط الهامة التي شحذت الهمم وكانت المُفجر الرئيسي لنوفمبر 1954، الكتاب غني بالمعلومات والحقائق التاريخية على اعتبار المؤلف عايش تلك الفترة بتفاصيلها وأيضاً لكونه أحد مصادر تلك الحقبة إذ التحق بالثورة في سن مبكرة.

المؤلف:
مصطفى هشماوي ولد سنة 1932 بضواحي معسكر بالغرب الجزائري من أسرة متوسطة يرجعها النسابة إلى بقايا الأدارسة الذي نزحوا إلى الأندلس، وبعد سقوطها وسقوط النفوذ الذي كان لهم عند ملوك الطوائف نزحوا إلى الجزائر واستقر بهم المقام في عرش بني  شقران شمال شرق معسكر ويعرفون “بالدحاحوة” نسبة على جدهم الأكبر (سيدي دحو).

أخذ تعاليمه الأولى بمعسكر، ثم انتقل إلى فاس بالمغرب للدراسة ثم إلى تونس ثم القاهرة، انخرط في الحركة الوطنية سنة 1949م، التحق بالمدارس العسكرية العراقية سنة 1955م، التحق بالثورة وعمل في عدة ولايات وجرح مرتين في المعارك، وواصل في الثورة دون انقطاع حتى 1962.

تحميل الكتاب