العمل الدبلوماسي للثورة الجزائرية من خلال الوثائق والشهادات: الأهمية والأسس والآليات والأهداف

لعبت الدبلوماسية الجزائرية أثناء الثورة التحريرية دورا أساسيا، وذلك استكمالا للكفاح المسلح، في مواجهة الدبلوماسية الفرنسية، التي قامت بنشاط كبير على المستوى الدولي، من أجل جلب دعم معنوي ومادي لها، أو على الأقل ضمان حياد فيه شيء من التعاطف بخصوص الموقف من القضية الجزائرية. ولمعالجة هذا الموضوع، المتعلق بالعمل الدبلوماسي للثورة الجزائرية، اعتمدنا أساسا على شهادات بعض مسؤولي جبهة التحرير الوطني، وكذلك على أرشيف الثورة، خاصة وثائق مؤتمر الصومام ووثائق مؤتمرات المجلس الوطني للثورة الجزائرية، تحديدا؛ دورتي طرابلس؛ الأولى ما بين 16 ديسمبر 1959 و18 جانفي1960، والثانية ما بين 09 إلى27 أوت 1961، بالإضافة إلى أرشيف الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

أحمل شهادة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية، بالإضافة إلى شهادة الماستر في دراسات الأمنية الدولية من جامعة الجزائر و خلال دراستي، اكتسبت فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الرئيسية، ونظريات العلاقات الدولية، ودراسات الأمن والاستراتيجية، بالإضافة إلى الأدوات وأساليب البحث المستخدمة في هذا التخصص.

المقالات: 14315

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *