Print Friendly, PDF & Email
السياسة الخارجية الروسية لما بعد الحرب الباردة

ظهرت روسيا الاتحادية كدولة جديدة في خضم الدول التي ظهرت بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وأفوله، وتزامن ذلك وبروز جدل حول هوية الدولة الروسية على مستوى النخب والقيادة السياسية وتعددت الأطروحات الفكرية للسياسة الخارجية الروسية والخلافات بين مراكز القوى في داخل روسيا حول ذلك، وفي هذه المقالة بحثنا في الأولويات التي وضعها صناع القرار السياسي في روسيا والتي تمثل في مجملها المنطلقات الفكرية للسياسة الخارجية الروسية، وكذا الإلمام بالمقاربات النظرية التي حاولت دراسة هذه الأولويات وتقييمها.

تحميل الرسالة