تتناول الدراسة برنامج (كابدال) الذي أطلقته الحكومة الجزائرية ابتداء من سنة 2017 بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية. والذي يعتبر أحد أهم المبادرات الهادفة لتفعيل دور الجماعات الإقليمية من أجل بناء قدراتها الذاتية في سبيل مواجهة التحديات الجديدة التي يفرضها الواقع المحلي من خلال متطلبات التنمية المحلية من جهة، كما تفرضها مقتضيات التنمية المستدامة للأقاليم من جهة أخرى. هذا البرنامج الذي يعتبر مقاربة تشاركية نموذجية، والذي يمس 10 بلديات جزائرية من مختلف أقطار الإقليم الوطني، كتجربة أولية، يهدف الى تهيئة الظروف المواتية لتجسيد الديمقراطية التشاركية، من خلال بناء قدرات الفاعلين المحليين، بالإضافة الى الاستفادة من التجارب والنماذج الدولية الناجحة في سبيل بعث وتفعيل التنمية المحلية. وهكذا سنتناول أهمية هذا البرنامج كآلية عمل تفاعلية، تمكينية وتكوينية على المستوى المحلي، مع إبراز بعض النقاط المحورية الواجب العمل على تداركها لإنجاح هذا البرنامج الطموح، الذي سيوافينا في سنة 2020، بنموذج جزائري للديمقراطية التشاركية والتنمية المحلية المستدامة، يمكن تطبيقه على باقي بلديات الوطن. الكلمات المفتاحية: برنامج كابدال؛ البلدية؛ الجماعات المحلية؛ الفاعلون المحليون؛ الديمقراطية التشاركية؛ التنمية المحلية.

تحميل الدراسة